موقع العتيقي

عدد الزوار:5505

موقع العتيقي

موقع العتيقي:10 نوفمبر2017 تم اضافة مقال وثيقة رقم 54: غقد تضميم نخل عثمان بن موسى في بلد حرمه إلى منصور بن ناصر العتيقي ، وسبق اضافة مقال مشترى محمد عبدالله المديرس من الشيخ صباح الجابر بيتاً في محلة عنزة بالكويت ، وسبق إضافة وثيقة رقم (52): هبة سلما البتيري وبناتها لعلي بن موسى في 1176(1762م) : صفحات مجهولة من تاريخ بلد حرمة في سدير قبل العصر السعودي

وثيقة رقم (14) مشترى الغُدَيري من أولاد سليمان أبانمي- ذكر خيس محدث التميمي

وثيقة رقم (14) مشترى الغُدَيري من أولاد سليمان أبانمي- ذكر خيس محدث التميمي

الوصف : وثيقة بيع شرعي "لعقار الغُدَيري" بعد نقل وقفه منه إلى حوطة البائع في الرويضه، تشتمل على إثبات نقل وقف عقار في بلد المجمعة إلى حوطة آل سليمان بن إبراهيم أبا نمي في الرويضة.

المصدر : خزانة محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز العتيقي رحمهم الله.

 

 

الموثق : الشيخ عبدالعزيز بن عثمان بن عبدالجبار قاضي المجمعة والغاط بختمه.

التاريخ : غرة ربيع الأول سنة 1262  هجرية، الموافق 27/2/1846م.

البائع : أولاد سليمان بن إبراهيم أبانمي وهم : إبراهيم وعبدالله وسلمى وعثمان وعبدالرحمن وعبدالمحسن وإخوة آخرين بوكالة عبدالمحسن.

المشتري : عبدالعزيز وإبراهيم وحمد أولاد محمد بن سليمان العتيقي.

الثمن : 490 ريال فرانسة (ريال نمساوي أو ريال ماريا تيريزا).

الشهود : جماعة من المسلمين منهم حمد بن عثمان بن عبدالجبار وأخوه محمد، ومحمد ابن رميح وأخوه ناصر، ومحمد ابن منصور.

الكاتب : إبراهيم بن حسن الضبيب.

الملحقات :

أولا : ملحق بنفس الموضوع بيع بقية الغديري وهو ملك محمد بن سليمان أبانمي بثمن 115 ريال وقرش.

ثانيا : تصديق القاضي الشيخ عبدالعزيز بن صالح بن مرشد على صحة نقل الوقف ثم البيع.

ثالثا : تصديق القاضي الشيخ عثمان ابن منصور على صحة العقد وهو نقل الوقف ثم البيع.

الإحالات : أحالت الوثيقة صلاحية العقار المنقول فيه عن المنقول عنه الوقف إلى شهادة محمد بن عبدالله أبانمي وعبدالله بن سليمان بن عبدالله أبانمي وغيرهم من المسلمين. والمقصود بهذه الإحالة وثيقة أخرى ثبت فيها صلاحية حوطة آل أبانمي للوقف عن الغديري. جاء ذلك في وثيقة بخط "نافع ابن هبدان" من أهل الخيس وختمه وشهادة من ذكر بالإضافة إلى شاهد آخر هو عبدالمحسن ابن ناصر.

الفوائد:

1- عقار الغديري مشترى العتيقي المذكور يقع ضمن عدة عقارات متصلة منها الفرحانيه التي تلي الغديري إلى الجنوب وهي وقف ذري لمحمد بن سليمان العتيقي، ومنها فيد ضويحي والطويلعة وهما جنوب الفرحانية.تقع هذه العقارات في المنطقة المعروفة بسفالة المجمعة أي الأرض المنخفضة الواقعة في شمال المجمعة عاصمة محافظة سدير. ولأسرة العتيقي غير ما ذكر عقارات أخرى كثيرة في المجمعه وحرمة ليس هذا محل تفصيلها. وهذه صورة لعقار الغديري يظهر فيها السيد محمد بن عبدالعزيز العتيقي والسيد محمد بن أحمد بن عبدالمحسن العتيقي التقطها كاتب هذه السطور في 7/6/ 1994م.

2- هذه الوثيقة بالإضافة إلى كونها حجة تملك هي أيضا حجة وقف لعقار سليمان أبانمي وهي حوطة معروفة باسمه في قرية الرويضة. وارتبط العقار الأخير مع الأول بحكم نقل الوقف الذي صح عند القضاة الموثقين له. وأسرة الأبانمي تاريخها عريق في قرية الرويضة فهم أول من نزلها في الزمان الأخير.

3- أثبتت الوثيقة في النص المذكور أعلاه معلومات جغرافية هامة وهي موقع العقار المسمى حوطة سليمان بن إبراهيم أبانمي في قرية الرويضة. كما حددت موقع الرويضة أنها في شعيب الخيس. والشعيب هو الوادي الذي يجري فيه ماء المطر. والخيس البلد المنسوب إلى محدث موقعه كما في خريطة سدير المنشورة في الموقع يقع إلى الغرب من الرويضة. والرويضة والخيس كلاهما في غرب المجمعه وإلى الجنوب الشرقي من الغاط. (لمزيد من التفاصيل عن الخيس وأهله ينظر مقال الأستاذ عبدالله بن حمد العسكر في جريدة الرياض في عدد 13/10/2006 بعنوان " أعلام من بلدة الخيس في سدير". Allriyadh.com/2006/10.13).

4- فائدة: محدث التميمي. الوثيقة من نوادر الوثائق التي تشير إلى شخصية تاريخية هي محدث التميمي والذي استقر في بلدة الخيس المعروفة في سدير. والحوطة المنقول إليها وقف آل بانمي كما ورد في الوثيقة هي:

" عقارهم المسمى الحوطة في قرية الرويضة في شعيب الخيس المعروف خيس محدث"

ومحدث كما قال الأستاذ راشد بن عساكر في هامش نبذة ابن سيار هو من بني عمرو ابن تميم وكان أميرا على الزلفي وهو الذي أعاد عمران بلدة الغاط حوالي آخر القرن الحادي عشر الهجري فاشتراها منه سليمان السديري. ولكن محدث كان قبل ذلك التاريخ أولاً: لأن الغاط وردت في نبذة ابن سيار المتوفى في 1085. وثانياً: لأن آل محدث سطوا في الزلفي عام 1098 كما في بعض تواريخ نجد. وحتى تسيطر ذرية محدث في بلد كالزلفي يحتاج ذلك إلى تكاثر في فترة لا تقل عن خمسة أجيال أو 150 عام تقريباً. وبذلك يمكن تقدير فترة سيطرة محدث إلى 950 هجرية وبالتالي يرجع تاريخ عمر الغاط والخيس إلى ما قبل ذلك. وتكملة القصة كما يستفاد من هذه الوثيقة أن محدث هذا انتقل إلى الخيس وتكاثرت به ذريته ومن هنا جاءت التسمية بخيس محدث. وذرية محدث ممتدة ومعروفة منهم الشيخ نافع ابن هبدان المذكور أعلاه. وأسرة الهبدان معروفة في المملكة العربية السعودية وفي الكويت.

وكتبه د. عماد محمد العتيقي

22 رمضان 1430 الموافق 12/9/2009

تم تحديثه في جمادى الثانية 1438- مارس 2017م.

Top