يحتوي هذا القسم على وثائق تاريخية هامة شارك في احداثها افراد من عائلة العتيقي ممن ترجمنا لهم وغيرهم.

ولتيسير الاستفادة منها فرغنا بعض محتوياتها وعلقنا عليها باختصار.

وثيقة رقم (32): الإمامُ (عبدُالله الفيصل آل سعود) يُنظِّمُ سياسةَ (ولايةِ الحسْبة) بجلاجل، ويكلِّف لجنةً للقيام بها.

المقدمة  يعتبر الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر من أبرز صفات الأمة المسلمة، وإن صلاح الرعية من صلاح السلطان، قال تعالى: "كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله".[1] ولذا حرص أئمة الدولة السعودية على تنظيم عملية "الاحتساب" بتوفير الأفراد...

وثيقة رقم (31): شراءُ السيِّد ياسين الطبطبائي (ديوانية العتيقي) المشهورة 1325هـ.

المقدمة  إنَّ اتخاذ المجالس والديوانيات ظاهرة اجتماعية قديمة عند أهل الكويت،[1] وقد كانت الديوانية ومازلت موروثاً عربياً عريقاً يتخذه الكويتيون ويحرصون عليه، فهي ملتقى الجلاَّس، ومضافُ الضيوف، ومحلاً للاجتماعات السياسية والاقتصادية، ومقرّاً لإقامة الجلسات الوعظية...

وثيقة رقم (30): رسالةُ أميرِ جُلاجِل (علي بن إبراهيم بن سويِّد) إلى قاضي سدير الشَّيخ (إبراهيم بن محمَّد العتيقي) يستقضيه في زواج (سُكَّر بنت بوضان) سنة 1290هـ.

المقدمة  تكتنف الزواج قديماً أنواعٌ من الصعوبات والمشاق المختلفة؛ منها: تعثُّرُ استيفاء الشُّروط الشرعية لصحة عقد النكاح (موضوع الوثيقة)؛ فقد يطرأ على العقد من المعوقات ما لا يحتسبه بالُ راغب التزويج كغَيْبة الولي، حيث إنَّ غياب الأولياء في الأسفار مانعٌ من صحة...

وثيقة رقم (29): شراءُ ووقف منيرة بنت الشيخ أحمد العتيقي بيتاً في محلة العتيقي (بتوثيق الشيخ محمد بن عبد الله الفارس)

مقدمة  قد كانت التعاملات الإنسانية تهدف إلى تحقيق المصلحة التي لا ينصلح حال الناس إلا بنيلها من المبادلات والمبايعات بل وحتى الهبات، ومن تلك التبرعات التي اكتسبتْ صفة الديمومة الأبدية: الأوقاف والأحباس في سبيل الله تعالى. التي يقصد منها تحقيق الأمن والتكافل الاجتماعي،...

وثيقة رقم (28): شراءُ هيا بنت عبد العزيز العتيقي بيت لطيفة بنت كليب الخضير.

مقدمة تحتوي الوثيقة التي بين أيدينا على ثلاثة نصوص وثقت في مناسبات مختلفة تخص العقار نفسه وهو بيت هيا عبد العزيز العتيقي. ونظراً للأهمية التاريخية لكلٍّ منها؛ فسوف نناقش النصَّ الأول منفرداً ونرجئ النصين الآخرين لـ (وثيقة رقم: 29). إنَّ هذا النص يتعلق بمبايعة جرت بين...

وثيقة رقم (27): مناقلة وقف عبد العزيز بن حمد العتيقي بمدينة الكويت (1249هـ) – من نوادر الأحكام الكويتية فترة الشيخ جابر الأول بن صباح.

مقدِّمة  نشأت الكويتُ كمجتمع تكافلي نشيطٌ رجالاته الأخيار، فحقَّقوا متطلبات الأمن المعيشي وقاوموا عوامل الفقر والحرمان بالممارسة العملية للصدقة والوقف والإحسان، متطلِّبين إكفاف المحتاجين وسدَّ خلَّتهم ما وَسِعَهم في ذلك الوسعُ والمالُ، وكان هذا النشاط الخيري من...

وثيقة رقم (26): رسالة سليمان بن عبد المحسن العتيقي إلى إمام جَامع جُلاجل الشيخ عبد الرحمن بن محمَّد ابن عُبَيْد 1281هـ.

المقدمة كانت الأوقاف –في حاضرة نجد- ومازالت عملاً شرعياً وحقاً مرعياً لجانب الفقراء والمحتاجين، وكان أهم مقوِّمٍ لحياة الناس قديماً طعامهم وأقواتهم التي يعتاشون بها، ولذلك اعتبر وقف أصول النخيل مع تسبيل ثمرتها من الأعمال الخيرية الجزيلة في قديم تاريخ الحواضر النجدية...

وثيقة رقم (25): شحنة كتب للشيخ عبد العزيز بن محمَّد العتيقي بالبحرين؛ تؤرِّخ بواكير التعليم الحديث في الخليج.

مقدمة بدأ التعليم النظامي في منطقة الخليج في بداية القرن الماضي؛ فانطلق التعليم في مدرسة الهداية الخليفية[1] بالبحرين (1919م)، وحرص حكام البحرين من سنوات النشأة على أن تكون مدارس "الهداية الخليفية" -ليست نظامية فحسب وإنما- وفق المناهج الحديثة أيضاً.[2] وتهيأ للتعليم...

الوثيقة رقم (24): رحلة كتاب (مدارج السَّالكين) بين الأحساء والزبير والكويت ونجد

تمهيد إنَّ الحراك الثقافي في المجتمعات المنفتحة على التعلم من الضرورة أن يستجمع مقومات أساسية للنجاح والاستمرار؛ حيث كان في أعلاها الأساتذة المعلمون "الشيوخ" ويليهم التلاميذ والمتعلمون، ويتمِّم العملية التعليمية وجود المصادر المعرفية: "الكتب والمكتبات"، وهي -إنْ...

وثيقة رقم (23): وقف دكان من ثلث موضي بنت حمد العتيقي (بتوثيق القاضي الشيخ عبد الله بن خالد العدساني)

النص: "الحمدلله سبحانه، ثبت ما ذكر لديَّ وأنا العبد الفاني عبد الله بن خالد العدساني. السبب الداعي إلى تحرير هذه الأحرف الشرعية؛ هو أنه قد أوقف وحبَّس وأبَّد محمد الصالح العتيقي الدكانَ الواقع في محلة المسجد الشهير مسجد بن نبهان، المحدود قبلة وجنوباً الطريق وشرقاً...

Loading